سيدات جنوب افريقيا تخطفن اللقب الافريقي من لبؤات الأطلس بمركب الأمير المولى عبد الله

وفاء قشبال /الرباط

لم تكن هزيمة المنتخب المغربي للسيدات متوقعة، بفضل سلسلة النتائج الإيجابية التي حققتها لبؤات الأطلس خلال مجريات هاته البطولة، والتي منحت الثقة للجماهير المغربية للمراهنة على الاحتفاظ بكاس أمم افريقيا للسيدات باامغرب، انما “تجري الرياح بما لا تشتهي السفن” وتوجت بالامس سيدات جنوب أفريقيا باللقب الأممي لكرة القدم.


فقد تفاجأ الجمهور الذي حج لمركب الأمير مولاي عبدالله بالأمس، باندفاع لاعبات المنتخب جنوب إفريقي مع انطلاق صافرة الحكمة الرواندية سليمة موكاسانغا،ولم تتركن مساحات امام منتخب اللبؤات للتقدم بالكرة. وطيلة 15 د من انطلاق المباراة ظل الضغط متواصلا كاد يسفر هدفا اكيدا في حدود الدقيقة 7،لولا تالق المدافعة “حنان ايت الحاج” بعد هزيمة حارسة المرمى خديجة الرميشي ، بالمقابل سقط منتخب اللبؤات في فخ التمريرات الخاطئة نتيجة الضغط على حاملة الكرة في وسط الميدان.
ونجح دفاع منتخب لبؤات الاطلس في انقاذ مرماه من هدفين محققين في د32 واخر في د 35.

هذا و هتف الجمهور طويلا “الشبكة”عند المحاولات النادرة التي اتيحت للبؤات الاطلس، خاصة ضربة خطا قبيل اعلان الحكمة عن نهاية الشوط الأول لم تسفر عن شيء.
ومع انطلاق الشوط الثاني،حاولت اللاعبة فاطمة تاكناوت مد روزيلا ايان بتمريرة الهدف، انما دون جدوى،وبالعكس تمكنت سيدات ال”بانيانا بانيانا” من تسجيل الهدف في د62 عن طريق اللاعبة هيلدا ماغيا، مستغلين تشتت الخط الخلفي للمنتخب المغربي.
وفي الوقت الذي كانت فيه الجماهير المغربية تمني النفس بتحقيق هدف التعادل، نجحت نفس اللاعبة في إضافة هدف ثان في حدود الدقيقة 71 معلنة فريقها بطل ال”كان” للسيدات.

انتفاضة المنتخب المغربي، جاءت متاخرة، في د80 حيث احرزت اللاعبة أيان روزيلا هدفا يتيما، لينتهي اللقاء بفوز منتخب جنوب إفريقيا بهدفين لواحد.

الى ذلك فقد تالق دفاع منتخب لبؤات الاطلس،الذي تحمل ثقل المباراة طيلة النصف الاول من الشوط الأول،بقيادة الرميشي،حنان ايت الحاج،نسرين الشاد. ولولا يقضت المدافعات لكانت النتيجة اكبر و اثقل في هذا النهائي.

هذا ورغم فقدانهن اللقب من بين ايديهن،وفي ميدانهن،إلا أنهن استحقين تهاني وتشجيع الملك محمد السادس، فقد بعث الملك رسالة تهنئة لكافة مكونات المنتخب الوطني المغربي النسوي، لاعبات ومدربين وتقنيين وإداريين ومحبين، على ما قدموه طيلة أطوار المنافسة بالوصول إلى النهائي لأول مرة، وكذا التأهل إلى كأس العالم.

ويذكر أن المنتخب المغربي،كان قد تأهل إلى مباراة نهائي كأس أمم إفريقيا للسيدات،إثر تخطيه منتخب زامبيا في مباراة نصف النهائي بهدف دون رد،ليعبر للنهائي لأول مرة في تاريخه. الى جانب ذلك فقد ضمنت”لبؤات الاطلس”تاهلهن ل بطولة كأس العالم ،عقب مرورهن الى نصف النهاية على حساب منتخب بوتسوانا في ربع نهائي المنافسة بنتيجة هدفين مقابل هدف.

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …