عبوة ناسفة للأكراد تضع حدا لحياة جندي تركي شرق البلاد

ذكرت مصادر أمنية تركية أن جنديا تركيا توفي، اليوم الثلاثاء، متأثرا بإصابة تعرض لها جراء تفجير عبوة ناسفة زرعها مسلحون من حزب العمال الكردستاني في ولاية أغري شرق البلاد.

ونقلت وكالة (أناضول) التركية للأنباء عن هذه المصادر الأمنية قولها إن جنديا أصيب اليوم بجروح بليغة أثناء قيامه بعمليات تمشيط قرب قرية قره بورون بقضاء دوغو بيازيد في الولاية، جراء تفجير عبوة ناسفة زرعها إرهابيون.

وذكرت المصادر ذاتها أن هذا الجندي نقل إلى مستشفى جامعة يوزونجي يل في ولاية فان، حيث توفي متأثرا بإصابته.

وفي سياق أخر، أفاد بيان صادر عن ولاية شيرناك (جنوب شرق البلاد) بأن “أربعة إرهابيين سلموا أنفسهم لقوات الأمن في قضاء سيلوبي بالولاية بعد فرارهم من معسكرات حزب العمال الكردستاني شمال العراق”.

وقد دأب الجيش التركي على استهداف مواقع حزب العمال الكردستاني وملاحقة عناصره جنوب وجنوب شرق البلاد وشمال العراق ردا على هجمات تنفذها داخل البلاد بين الحين والآخر انطلاقا من الأراضي العراقية مستهدفة المدنيين وعناصر الأمن.

 

 

 

 

 

 

عن   :    و  م  ع

شاهد أيضاً

مهرجان تطوان السينمائي فسحة لرواد السينما بضفتي المتوسطي

كبيطال بريس ستشهد الدورة التاسعة والعشرين لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط والتي ستمتد خلال …