الحركة الشعبية تنتقد قرار بنموسى وتدعو الحكومة للالتزام ب”الحوار المجتمعي”

كبيطال بريس :

على إثر القرار الصادر عن وزارة التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة ، ومن خلالها الحكومة، في شأن تنظيم مباريات توظيف أطر وأساتذة الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، دعا حزب الحركة الشعبية في بيان له، إلى اعتماد” الحوار المجتمعي” للحسم في ملفات وقضايا ذات حساسية سياسية واجتماعية شائكة” باعتباره الإطار الطبيعي والمنهجية المعتمدة سابقا في عدة ملفات ك اصلاح مدونة الأسرة، إصلاح القضاء ، وبلورة الرؤية الاستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين، وإعداد النموذج التنموي”
كما دعا البيان حكومة اخنوش إلى” إعادة النظر في استراتيجيتها التواصلية ،وتفادي القرارات الاحادية بمبرر واهي يقوم على الاستقواء العددي وفق منطق انتخابي عابر لا يمنح الصلاحية للأحزاب الممثلة في الحكومة للحسم في ملفات وقضايا ذات حساسية سياسية واجتماعية شائكة” وفي هذا الإطار يؤكد حزب السنبلة تطلعه إلى مواصلة النهج التشاركي في مجالات تنزيل النموذج التنموي الجديد، وترسيم الامازيغية ، ومراجعة القانون الجنائي، وبلورة الجيل الثاني في تنزيل ورش الجهوية المتقدمة، وأجرأة ملف الحماية الاجتماعية ،وإصلاح الوظيفة العمومية، ومنظومة الدعم الاجتماعي.
هذا ودعا حزب الحركة الشعبية الحكومة الى التحلي بالجرأة السياسية للتراجع عن هذه الشروط التي وصفها بالمجحفة في حق عشرات الآلاف من حاملي الشواهد العليا،فضلا عن كونه لا يستند على أية مرجعيات دستورية وقانونية …. والعمل بالمقابل، على تقديم مشروع إصلاحي متكامل مؤطر بحوار مؤسساتي موسع يتوج بمراجعة شاملة للنظام الأساسي للوظيفة العمومية

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …