الوافي تحتفي بالصناعة التقليدية في معرضها الفوتوغرافي

متابعة: وفاء قشبال

سعاد الوافي فنانة فوتوغرافية اتضح اهتمامها بالصورة منذ طفولتها فكانت البداية مع الرسم ثم تطور الى التصوير.

التصوير أو الفن الفوتوغرافي  لم يتوقف لدى الوافي عند مجرد الهواية بل اشتغلت على نفسها و استفادت من دروس  تقنية  في كيفية استخدام آلة التصوير و تقنياتها منذ سنة  2013، وشاركت منذ ذلك  الحين في العديد من المعارض الجماعية داخل و خارج الوطن كان اخرها في معرض  افتتاح دار المغرب بموريال بكندا 2016.

و بالرباط ،زارت  اليوم ( 15 فبراير الجاري) كبيطال بريس الالكترونية معرضها  الفردي الأول، حيث أطلعتنا الوافي  عن جوانب من شخصيتها ومحيطها اللذين  أثرا و يؤثران في موهبتها الفنية هاته.

وعن المعرض، الذي اختارت له صاحبته تيمة”الصناعة التقليدي” بكل تجلياتها من زربية،زليج،زي،حلي … هو بحق تحية و استنصارا للصانع و الصناعة التقليدية المغربية، و يعكس أيضا مدى شغف وولع “الوافي” بهذا المجال عموما، وهو ما يجد تفسيره ربما، في احتكاكها المباشر بهاته الفئة من الصناع التقليديين بشكل يومي ،باعتبارها واحدة من ساكنة المدينة القديمة بالعاصمة الرباط، وبخاصة السوق التحتي”الذي يحفل كل اثنين و خميس بعروض للزربية المغربية وغيرها من الصناعات الجلدية و المعدنية ـ تقول الوافي ـ

وبالتالي فاهتمام هاته  المصورة الفوتوغرافية بموضوع الصناعة التقليدية لم يأتي من فراغ بل هو نابع من عشق و تعايش و إعجاب ، ما يعني أن المعرض في حد ذاته هو دعوة شخصية من سعاد الوافي للمزيد من العناية بصناعتنا التقليدية وصناعها من الضياع، والمزيد من حفظ جمالياتها .

يذكر أن سعاد الوافي ، إلى جانب عملها فهي تتابع دراستها بشعبة”علم النفس”، وتدعو كل النساء لإخراج إبداعاتهن و تقديمها للناس دون خجل.

 

 

شاهد أيضاً

بلاغ اللجنة التحضيرية لتأسيس حزب البديل الاجتماعي

الرباط: يوم الثلاثاء 06 فبراير 2024                  في إطار المهام التي أنيطت به من لدن الهيئة …