بيان إلى الرأي العام الوطني والدولي

  

اجتمع المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان يوم الاثنين 29 ماي 2017 خصص لتدارس الاحداث الاخيرة التي تعرفها منطقة الريف التي  تشهد حراكا جماهيريا سلميا حضاريا للمطالبة بمطالب  اجتماعية واقتصادية  وتنموية مشروعة.

واعلن  المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان ما يلي :

1-تضامننا التام مع المطالب الديموقراطية المشروعة لحراك الريف وهي  مطالب وحقوق اقتصادية واجتماعية لا تقبل التأخير  كالصحة والتعليم والتشغيل  والسكن الكريم والاستفادة من الثروة الوطنية المهدورة .

2- دعوتنا السلطات العمومية الى الاستجابة الفورية لمطالب الحراك الشعبي في  الريف بشكل مستعجل ومحاسبة كل المقصرين عن تنفيذ المشاريع المعلن عنها سابقا.

3- دعوتنا الدولة المغربية الى الافراج الفوري عن جميع المعتقلين وتمتيعهم بحقوقهم القانونية والدستورية  واحترام تعهدات الدولة المغربية  في مجال حقوق الانسان في ما يتعلق بالاعتقال والمحاكمة   ومباشرة حوار جدي ومسؤول ومثمر مع ممثلي الحراك .

4- تنديدنا باستعمال المساجد لتشويه مناضلي الريف وتأليب الراي العام عليهم ونعتبر استغلال المساجد  واقحامها في السياسة امر مرفوض ومدان .

 

 

                                            بويزكارن في  الاثنين  29 ماي  2017

عن المكتب التنفيذي

المنسق الوطني : انغير بوبكر

Check Also

بلاغ صحفي : الدورة الأولى لمهرجان “سوس كاسترو” الدولي لفنون الطهي ونجوم المطبخ بأكادير

تنظم جمعية إسراء لفنون الطهي والتنمية المستدامة، الدورة الأولى لمهرجان “سوس كاسترو” الدولي لفنون الطهي …