تطوع لزراعة قلب خنزير بجسده…فماذا حدث له بعد شهرين؟

كبيطال بريس :

قبل شهرين،تطوع رجل يبلغ من آل عمر 57 سنة،ليخضع لتجربة اول عملية لزرع قلب خنزير معدل وراثيا داخل جسم إنسان.
وقد علم ان الرجل قد توفي بعد مرور شهرين من إجراء العملية.

وكان أطباء بأمريكا الذين اشرفوا على العملية قد اعلنوا عن نجاحها وقتها، وقال الجراح الذي أجرى العملية ” بارتلي غريفيث” ان “هذه عملية جراحية رائدة وتقربنا خطوة من حل أزمة نقص الأعضاء”.

هذا ، وقد كانت كلية الطب بجامعة ميريلان، قد اوردت، ان الجراحة قد تمت بنجاح وأثبتت لأول مرة أن “قلب الحيوان يمكن أن يعيش في جسم الإنسان دون رفض فوري”.

ويذكر ان الرجل ذي 57 سنة،كان يعاني من ضعف في القلب، و حالته كان ميؤوس منها، وباستشارة وموافقة عائلته،تم إخضاع الرجل للعملية.

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …