حجاب لاعبتين ببطولة الكرة الطائرة يثير جدلا صاخبا بهنغاريا

كبيطال بريس :

أتاح الاتحاد الإيراني للكرة الطائرة  ووزارة الرياضة بإيران، احتراف أول لاعبتين إيرانيتين خارج بلدهما، عندما صرحا لمعيدة برهان وزينب جيفيه بالاحتراف ببلغاريا، شريطة التزامهما “بالزي الشرعي” وارتداء الحجاب.  من جهتها ادارة نادي “شومن” البلغاري الذي انتقلت إليه اللاعبتان، وافقت على هذا الشرط ، وهو ما خلق جدلا كبيرا في الوسط الرياضي البلغاري  عموما ، الذي صدم برؤية اللاعبتين الايرانيتين ترتديان زيا يغطي شعرهما و كامل جسدهما داخل رقعة الملعب،في أول سابقةمن نوعها في تاريخ الرياضة البلغارية.

 إلى ذلك  فمنذ ظهور اللاعبتين رفقة فريقهما في اول مبارياته الرسميةفي 4 يناير الماضي ، تعرضتا للعديد من التهكمات : إحدى الفرق المنافسة وصفتهما بالبدو ،وشنت مواقع التواصل الاجتماعي المعادية للإسلام حملة ضد هذه “الظاهرة” تحت شعار “لا مكان للغجر في الرياضة”.

أما مدرب فريق “شومن”  محمد باشران، أوضح 

“صفقة احتراف اللاعبتين كانت ناجحة من الناحية الرياضية والاقتصادية حيث إنهما ذات خبرة ومعيدة هي قائدة المنتخب الإيراني للكرة الطائرة وتم التعاقد معهما بسعر مغر للغاية” و الأهم لديه هو أداء فريقه وتقدمه في الترتيب العام للدوري، عدا ذلك لا يغدو سوى مزحة لا يعيرها الاهتمام في رأيه.

و يذكر أن اللاعبتين معيدة برهاني البالغة من العمر 29 عاما وزينب جيفيه البالغة 33 عاما، هما مثال يقتدى به  لا من قبل الإيرانيات، و لا الفتيات المسلمات بشكل عام .

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …