رئيسة جمعية :”نتطلع الى سينما تقدم صورا مشرفة للمراة وتبرزادوارها الريادية…

كبيطال بريس :

في إطار مشروعها “السينما في خدمة المساواة” وبدعم من السفارة الفرنسية بالمغرب، تعمل جمعية نعمة للتنمية على توظيف الصورة السينمائية من أجل محاربة كافة أشكال العنف التي تطال المرأة او العنف المبني على النوع الاجتماعي، خاصة بعد النجاح الكبير الذي عرفه المشروع الذي نفذته ما بين 2019 و2020 حول موضوع “دور السينما في محاربة العنف المبني على النوع الاجتماعي”. واوضحت رئيسة الجمعية”حفيظة بنصالح” ان جمعيتها تتطلع إلى وضع أسس سينما،تقدم صورا مشرفة للمرأة وتبرز أدوارها الريادية، وتبرز قصص نجاح واقعية لنساء نجحن في الوصول إلى مواقع قيادية، وسينما تقطع مع الصور التي تقدم المراة، مجرد كائن يعيش في ظل الجنس الآخر.
واضافت المتحدثة خلال لقاء تحسيسي بالعرائش، أنه حان الوقت لكي تقوم السينما بعكس واقع اليوم الذي يؤكد أن لا فرق بين المرأة والرجل كما يؤكد أن المرأة تتفوق في كثير من المجالات.
ويذكر ان الجمعية وفي اطار مشروعها الذي يحظى بدعم السفارة الفرنسية بالمغرب،نظمت لقاء تحسيسيا نهاية الاسبوع المنصرم بمدينة العرائش ،بشراكة مع جمعية منتدى المجازين بالقصر الكبير وجمعية السينما للجميع وفي كل مكان ، حضره المخرج السينمائي الشريف الطريبق.

Check Also

دعوة صريحة للتضامن مع طلبة الطب و الصيدلة

دعت الفاعلة السياسية و الجمعوية “إلهام بلفحيلي” الضمائر الحية في هذا الوطن لمؤازرة طلبة كلية …