شجار بين عضوة جامعية وحكمة دولية… والجامعة تحاول الحياد

كبيطال بريس :

تفاجأ جمهور القاعة المغطاة بالخميسات،يومه السبت خلال اقصائيات البطولة الوطنية للكبار و الكبيرات،بنشوب شجار كبير بين البطلة السابقة وعضوة المكتب الجامعي الحالي “مونية بوركيك” وبين البطلة السابقة و الحكمة الدولية”ماجدة الزهراني” المدربة الحالية لفتيات نادي الجيش الملكي للتايكووندو .
إلى ذلك فقد دخلت البطلتان في نقاش سرعان ما تحول الى شجار انخرط فيه اتباع العضوة الجامعية من جهة وبطلات و أبطال نادي الجيش الملكي من جهة اخرى ما أسفر عن شجار مدوي بأرضية القاعة تحول معه انتباه الجمهور الحاضر من متابعة مباريات أبطال هاته الرياضة إلى التركيز على شجار هاتين البطلتين و اتباعهما لدقائق طوال.
وحسب شهود عيان فإن الشجار انطلق عقب مباراة انتهت بفوز لاعبة فريق الجيش الملكي على نظيرتها من فريق أبطال غيلان طنجة.

هذا وقد حاول البعض تفسير هاته الواقعة بعدم احترام المدرب أثناء تأدية واجبه كمؤطر،فيما ذهب جمهور “التايكووندو العسكري” الى طلب تدخل إدارة نادي الجيش الملكي في شخص الجينرال “حرمو” من أجل “إعادة الاعتبار لتاريخ فريق الجيش الملكي للتايكووندو…” ووضع حد لمن اراد التطاول على اطره الرياضية التي تؤدي واجبها المهني من خلال أداء وظيفتها العسكرية.

وفي اتصال برئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكووندو “إدريس الهيلالي” قبل دقائق من الآن ،أكد لنا أن الأمر شخصي بين المعنيتين ولا يتعلق بالجانب التقني و التسييري ،مضيفا انه سيلتقي بهما يوم غذ للوقوف على حقيقة ما حدث بالخميسات و إزالة أي لبس في الموضوع.

الجدير بالذكر ان نهائيات البطولة الوطنية للكبار ستنظم نهاية شهر مارس الجاري بالقاعة المغطاة بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …