علي أربعين : تصل تعويضات ربات البيوت إلى 110 الاف د شهريا … و ها علاش !

تقرير : وفاء قشبال

أوضح  المدير الجهوي لجهة الرباط سلا القنيطرة للهيئة المغربية للوحدة الوطنية”علي أربعين “في حديثه لجريدة كبيطال بريس الالكترونية على هامش الندوة التي نظمتها هيئته بشراكة مع جماعة تمارة  يومه السبت 4 فبراير الجاري بعنوان” المرأة المغربية و دورها في التنمية”، (أوضح ) أن الأدوار المركبة التي تقوم بها المرأة من أجل التنمية  عموما و  تنمية بيتها على وجه الخصوص، لا يمكن مكافأتها عليها، مشيرا إلى أن  إحدى المواقع الإلكترونية الدولية سبق أن نشرت دراسة حول الأجر الذي تستحقه ربات البيوت، فكان المبلغ كبيرا جدا بلغ 134 ألف دولار شهريا للمرأة الواحدة أي ما يعادل 110 آلاف درهم، ما اعتبره المتحدث  إجمالي أجر عمال مقاولة مغربية متوسطة، وذلك كون  المرأة داخل بيتها تلعب أدوار  المربية، الطبيبة النفسانية،مديرة البيت ، المحاسبة في تدبير ميزانية البيت،  الوساطة وحل النزاعات …)

و عن تأطير هاته الندوة من قبل الرباعي النسائي :   فاطمة الزهراء النابلسي، فاطمة الزهراء سكاك ،أمينة الورداني بالإضافة لمسيرة الجلسة “نوال العروضي” ، قال ” أربعين” أن هيئته تؤمن بأن  التنمية  لا يمكن أن تتحقق دون أن تكون المرأة باعتبارها نصف المجتمع فاعلة فيها، كي تكون تنمية شمولية ( ثقافيا، اجتماعيا، سياسيا، اقتصاديا، رياضيا … ) ، مضيفا أن العديد من النساء تفوقن على الرجال في العديد من المهن و المجالات و أثبتن كفاءتهن فيها، بدء من  دورهن التنموي المرتبط بالأسرة و تربية الأطفال و بالتالي تكوين نساء و رجال الغد.

ويذكر أن برنامج الندوة تضمن أيضا تسليم شواهد  تكريم  من قبل رئيس الهيئة ” عبد اللطيف العلوي ” لكل من رئيس جماعة تمارة”موح الرجدالي”  و للفاعلتين الجمعويتين التماريتين “فتيحة النواصرية و السعدية بو جنيوي” . كما اختتم اللقاء برفع برقية ولاء و إخلاص للسدة العالية بالله.

شاهد أيضاً

الرباط:حفل توقيع كتاب”خواطر منسية” لريحانة دوعلي

كبيطال بريس نظمت جمعية نور التضامن والتنمية  حفل توقيع كتاب ” خواطر منسية ” للكاتبة …