متابعة : وفاء قشبال

اطلق بعض سكان حي  أنزا العليا بمدينة اكادير عريضة غيربة من نوعها ، احتجاجا منهم على بناء مسجد بالحي. وهي العريضة التي تم نشرها عبر الموقع الالكتروني العالمي لنشر العرائض

وقال المحتجون  ان هدفهم من خلال هاته العريضة  هو  إثارة انتباه المسئولين و السلطات الى كون “بناء مسجد ضخم بتكلفة باهظة ليس أولوية بالنسبة للحي الذي يفتقر الى كل شيء” . الغريب في الامر هو مطالبة هؤلاء بتحويل مبلغ 35,8 مليون درهم التي جمعت من المحسنين بهدف بناء مسجد بالحي المذكور،(تحويله) لبناء المراففق الاجتماعية الضرورية.

و أوضحت العريضة أيضا أن منطقة أنزا العليا التي تضم أزيد من 40 ألف شخص تتوفر على مستوصفين تم إغلاقهما بسبب ضعف الامكانات و الادوية و عدم الاستجابة لاحتياجات الساكنة، أيضا قاعة الشباب الوحيدة بالحي لم تفتح أبوابها  بعد بسبب غياب التمويل.

إلى ذلك فقد أوضح المحتجون أن حيهم ليس بحاجة لمسجد ضخم في ظل غياب المراكز الصحية و الاستشفائية ،مدارس لإدماج ذوي الاحتياجات الخاصة، مركز للشرطة،المكتبات،المسارح و مختلف  المرافق الرياضية و الترفيهية … و إن كانت كلها مرافق حيوية و ضرورية و المطالبة بتوفيرها حق مشروع ، إنما هل الوقوف ضد بناء بيت من بيوت الله يمكن أن يكون ممارسة مقبولة للاحتجاج و المطالبة بالحقوق في دولة “إسلامية” ؟!!!!؟؟؟

 

 

 

 

 

عن : الاخبار

 

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

حقائق رسمية عن وفاة الطبيب العسكري مراد الصغير

كبيطال بريس ببخصوص ظروف وفاة الطبيب العسكري مراد الصغير الذي اشتهر ببث مقاطع فيديو على …