نعمان لحلو :خطأ الوزير في التعبير هو ما تسبب في هاته الضجة

كبيطال بريس :

أكد الفنان نعمان لحلو أنه تنازل للوزارة عن المبلغ المخصص لاستكمال إنتاج مشروعه الغنائي ،عقب الضجة التي أثارتها لائحة  نتائج “الدعم الاستثنائي المخصص لمجالات الموسيقى و الأغاني وفنون العرض والفن الكوريغرافي برسم 2020” التي أفرجت عنها وزارة الثقافة أول أمس عبر بوابتها الإلكترونية.

وأوضح “لحلو” لكبيطال بريس، أن خطأ الوزير في التعبير كان سببا فيما أسماه “نعمان لحلو”ب “اللغط”، عندما قال الوزير “عثمان الفردوس” في أحد تصريحاته بأن وزارته ستخصص دعما استثنائيا هاته السنة” فاعتقد الجميع على أن الدعم سيراعي الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لكل الفنانين جراء جائحة كورونا، في حين أن برنامج دعم الأغنية المغربية هو مشروع سنوي قار،منذ 11 سنة ولا علاقة له بالجائحة تماما. إنما “لمن تحكي زبورك يا داوود” ـ يقول نعمان لحلو ـ

كما أوضح أن تنازله عن مبلغ الدعم (160.000 درهم) هو أولا، لسد باب اللغط و للابتعاد بنفسه عن أية شبوهات، وأضاف أنه لن يذهب لتوقيع العقد و الالتزامات مع الوزارة ولن يتحصل على مبلغ الدعم على أمل أن تحول الوزارة مبلغ (160.000د) إلى صندوق كوفيد19.

ويذكر أن المشروع الغنائي الذي تقدم به نعمان لحلو لطلب دعم وزارة الثقافة و الشباب ـ قطاع الثقافة ـ ضم 4 أغاني، وكان سيستفيد من دعمه، 20 فردا عن كل أغنية أي بما مجموعه 80 مستفيدا.

شاهد أيضاً

مصطفى بنعلي مهدد بعقوبة العزل بقوة المادة 57 من القانون..

تدارس مكتب مجلس النواب ، في اجتماعه الأخير، قضية انقطاع موظفيْن اثنين عن العمل احدهما …