المغرب يعلن ترشيحه للعضوية بمجلس حقوق الانسان

كبيطال بريس :

بدعم من الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، وعدد مم التجمعات الجهوية الأخرى والدول الصديقة، قرر المغرب الترشح لعضوية مجلس حقوق الإنسان للفترة ما بين 2023-2025 .

جاء القرار على لسان وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، المصطفى الرميد، في كلمته بمناسبة انعقاد الدورة الـ42 لمجلس حقوق الإنسان اليوم الاثنين، بجنيف.
هذا وذكر الرميد المجلس بالاوضاع المأساوية التي يعيشها المغاربة المحتجزين بمخيمات تندوف.. مطالبا بالتدخل العاجل لمجلس حقوق الإنسان من اجل تحريرهم ولاسيما الاطفال الذين يستغلون ويجندون داخل مليشيات عسكرية في انتهاك تام للمواثيق والمعايير الدولية المجرمة لاستغلال الاطفال كونيا.

وأكد المسؤول الحكومي على تشبث المملكة والتزامها بالمسار الأممي الرامي إلى ايجاد حل سياسي واقعي وعملي يحترم سيادتها و وحدة ترابها. موضحا أن مبادرة الحكم الذاتي تبقى الأساس الوحيد لإيجاد تسوية نهائية لهذا النزاع الإقليمي المفتعل – باعتبارها مقترحا جديا وذو مصداقية –
كما دعا المتحدث، كافة الأطراف الأخرى إلى تحمل مسؤوليتها والانخراط بكل جدية وحسن نية في المسلسل السياسي لإيجاد حل توافقي نهائي.
وفي هذا السياق ، تحدث الرميد علن التدخل السلمي والمشروع الذي قام به المغرب أواخر السنة الماضية لإعادة السير العادي لحركة التنقل المدنية والتجارية بمعبر الكركرات في المنطقة العازلة، بعد عرقلتها و توقيف الحركة بها،عن طريق استغلال مدنيين من طرف عناصر مسلحة تابعة للبوليساريو.

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …