المنظمة الديمقراطية للشغل تساند الأساتذة المتعاقدين في ..

وفاء قشبال لكبيطال بريس :

 

دعت المنظمة الديمقراطية للتعليم العضو في المنظمة الديمقراطية للشغل ODT   (دعت) مناضليها  وكافة الشغيلة التعليمية إلى المشاركة المكثفة في “المعركة” النضالية للأساتذة المتعاقدين  ليومي 29 و30 غشت 2018 بالرباط ، معبرة عن مساندتها و دعمها لهم ، دفاعا عن عن المدرسة العمومية ذات جودة من التعليم الأولي إلى العالي ودفاعا عن كرامة العاملين بها بإنصافهم وإدماجهم، كما جاء في بيانها الصحفي الذي توصلت كابيطال بريس بنسخة منه .

و عبرت فيه أيضا،عن تجديد رفضها التوظيف بالعقدة وبتحويل موظفي التربية الوطنية إلى عمال التربية. وتطالب بالمقابل بإدماج الأساتذة المتعاقدين الذين” فرض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية وإدماجهم في نظام أساسي واحد وموحد لموظفي قطاع التربية الوطنية”

كما ندد البيان بتواصل الهجمة الشرسة للنظام الرأسمالي النيوبرالي” المتوحش بقيادة مراكز القرار الدولي وبأداتها المحلية: الحكومة اليمينية المحافظة التي تعمل لتمرير المخططات المملاة عليها، موضحا أن الهدف من ذلك هو ضرب الخدمات الاجتماعية العمومية وأساسا التعليم من خلال عدة مدخلات (أنظمة أساسية مجحفة بتحويل الموظفين إلى عمال بالتوظيف بالتعاقد، تكوين بدون توظيف، والتوظيف بدون تكوين…) وذلك لهدم المكتسبات المادية والاعتبارية للأستاذ و ضرب استقراره النفسي والاجتماعي

الجدير بالذكر أن التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين ،المكونة من 55 ألف أستاذ متعاقد، دعت الى هاته الخطوة التصعيدية منذ 9 من غشت  الجاري، من أجل الاستجابة لملفهم المطلبي الذي يتضمن مطلبي  ”التراجع عن التعاقد وإدماج الأساتذة المتعاقدين في النظام لأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية”  و  ”إرجاع الأساتذة المطرودين والموقوفين عن العمل منذ أفواج 2014 إلى فوج سنة 2017”.

Check Also

  نتنياهو يسعى للرد على إيران

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي”بنيامبن نتنياهو” يدعم شن هجوم للرد على الهجوم …